أهـــلاً وسـهــلاً بالــزوار الكــرام وأتمنى أن ينال الموقع رضاكم وإضــافة رائيـكم في غرفة الضــيوف

الأسروالضواحي

 

المياه والنباتات الطبيعية

 

عمل سكان ضرماء في الماضي على الأستفادة من الأمطاربتوجيهها نحو المزارع عن طريق بناءالمجاري الترابية الصنوع فالمزارع الشماليةتروى عن طريق صنع عسكر وصنع المباديل وصنع راشد وصنع الفرغ وصنع الخطيب وصنع الرميلة ، والجنوبية يرويها صنعا المدابلة والجعيثن أما الشرقية مجرى الوسيطى وصنع ال صقر وصنع علي وأقيم عام 1403 سديبلغ طوله 1450 متراً يقع شمال غرب المدينة عند السفوح الشرقية لمرتفعات طويق وهناك بعض الينابيع  وتعرف بالقواطير وهما الزحيفة وهو شمال ضرماء وحجلة ويقع شمال قصور ال مقبل

 

وتكثر في ضرماء قديماً نباتات طبيعية مثل السلم والطلح والعرفج والأرطى والثمام واسمر واشفلح واحرمل والرمث وفي المواسم اعشاب النفل والخزامى والخباز وفص العنصل واحرف والبسبلس والصمعا والحنوة والصفارى

الأسر والضواحي

البلا د]

وكان يسكن بها الأسر التالية وذلك حسب الترتيب الأبجدي

البخيت والتركي والتخافى والحسين والحمادوالخليل والحميد والحمود والحوطي والخليخ والخميس والخديش والجامع والجريس والجريان والجريسي والجديد والجعيثن والخريجي والدحيدح والرشيد والرضيان والسحيمي والسلطان والسلوم والسيف والسليم والشويمي والشيحة والصويغ الطشلان الطلاسي والعبدالعزيز والعبيد والعروان  والعيسى والعقيل والعلي والعمار والعيد والغانم والغويري والغوينم والفلاج والفويرس والقباني والقروني وال لبخان والمباديل المحمود المحميد المسعد المسعود والمطوع والمنيع والمهيني والناصر والنافع والمقيبل والنفيسه والنويجم والنويشر والياقوت

 

        

أحد مجاري السيول الأصطناعية  الصنوع

الحوطة

ومن الأسر التي كانت تسكنها

البتال والثنيان والخليل والخليفة والدغيثر والدليم والشهيل والسياري والشعلان والشنيفي والصميخي والعجاجات   والعثمــان  والعريني والغانم والغرير والمسلط والنافع والنامي والنحيط والنصار والنغيمش

كما توجد مجموعات من الأسرفي تجمعات صغيرة بين المزارع الملاصقه للبلدة ومن هذه الأسر المدبل والفقيه والمسعود الرشيد والسلوم والعبد العزيز والنفيسة والتركي والغوينم والونيان ووالقباني والدغيثر والعبد ان والمقيبل والزمامي والمقبل والسبر والنعيمة

وهذا صنع اخر

              

 

واليوم وقد هاجرة أعداد كبيرة من الأسر من ضرماء لطلب العلم والرزق لم يتبقى منهم الا البعض  وهذه أبياتاً لحمد بن فلاج الفلاج لما حز في نفسه من حركة النزوح هذه فأنشد قائلاً

ياديرتي لاتجزعين من أهاليك      من شد منا ما نعده لنا جار

الله يجيب السيل وتنبت مفاليك      يجي نهار فيه  زاهر  ونوار

ياحيث منهو مقفي بايرن فيك      يجي على خشمه ويبدي بالأعذار

أما فأنالورحت مانيب نا سيك      وما نيب مثل الي على الدار بوار

ياطول ماني عايش في حسانيك      وقبلي أهلي عاشوا على شبت النار

                    

قصر الأمام تركي بن عبدالله 

  رجوع